يشعر الرئيس التركي رجب أردوغان بخيبة أمل والسبب …

img

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يشعر بخيبة أمل و السبب..؟

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة 18 نوفمبر/تشرين الثاني في حديث إلى قناة “سي بي إس” الأمريكية ضمن برنامج “60 دقيقة” عن خيبة أمله من الولايات المتحدة الأمريكية. وعن أسباب خيبة أمله، ذكر أردوغان أن سياسة واشنطن في سوريا لا تُرضيه، وأنه مستاء من عدم رغبة واشنطن في تسليم المعارض فتح الله غولن.

وبحسب “سبوتنيك” فقد أشار أردوغان، في تصريح لقناة “سي بي اس نيوز”، إلى أن سياسة واشنطن في سوريا شكلت خطرا على أمن تركيا عند حدودها الجنوبية، ومنعته من الدفاع عن دولته، وأدت إلى تهجير 3 ملايين لاجئ من سوريا إلى تركيا.

وقال أردوغان، إنه ناقش هذه المشكلات مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونائبه جو بايدن، ولكنه وجدهما “غير جادّين”…ولهذا شعر بخيبة الأمل.

وبحسب موقع اليوم السابع … صرح الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، بأن الإدارة الأمريكية المقبلة برئاسة دونالد ترامب، تبدو أكثر ترحيباً بالأطروحات التركية لحل القضايا العالقة فى سوريا والعراق.

وقال أردوغان – فى حديث لمجموعة من الصحفيين على متن الطائرة الرئاسية فى طريق عودته من زيارة بلاروسيا اليوم/الأحد/ – إن التظاهرات المناهضة لترامب فى الولايات الأمريكية تدل على فشل فئة من الشعب فى تقبل نتائج العملية الديمقراطية، متوقعا أن تخمد هذه المظاهرات قريباً.

أردوغان وترامب, اردوغان وامريكا, خيبة امل اردوغان, اردوغان مستاء, محبة اردوغان, اردوغان والصحفة, انجازات اردوغان, الديمقراطية في عهد اردوغان, تركيا واردوغان .

 


Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

الكاتب mohammad

mohammad
mohammad

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة