خواطر – روعة التناقض

img

فيك أنت .. يصيبني داء التناقض روعة التناقض

فأصرخ بجسدي كذبا أنني لا أشتاقك

وبالصدق يحترق قلبي بكل مايحتضن من حنين إليك

يجن لساني فيتحدث بالكره لك

فتتمرد أحرفي الساكنة فهي ما رأت الحياة سوى من عينيك

وبين ثانية وأختها .. رثيت لحالي

فما أكاد أرسو على شاطئ إلا وأمواجك تبعثرني من جديد

ليكمل التناقض مسيرته !

وإن نطق لساني يوما بكرهك فأنا بريئة منه

وإن أعلنت عيناي التمرد على حبك فأعلم انها كاذبة

تتوارى خلف الستار !

لم أعهد نفسي يوما بهذا التناقض

فمنذ أحببتك فقط

وأنا عندما أغرق في تفاصيلك

يعتريني الجنون .. ويتركني عقلي رهينة لقلبي

باختصار

” عند حظرتك يتلبسني الجنون

لتناديني أحضانك بكل عقل

فأهيم بها .. عاشقة لك حتى الثمالة “

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

الكاتب mohammad

mohammad
mohammad

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة