هل الحب حرام ام حلال ؟؟

img

هل الحب حرام في الاسلام الحب ماهو الحب،

نجد وصف الشاعر تسألني ما الحب قلت عواطف منوعة الأجناس موطنها القلب

فالحب هو شعور ينبثق من داخلنا تجاه إنسان آخر نرى كل شيء معه بطابع خاص الإحساس الكلمات لها وقع مختلف الجمال له مقاييس مختلفة نراها بطريقتنا وكأنها الطريقة المثلى فهو يجمل كل شيء نراه في محبوبنا، هوه من أرقى المشاعر الإنسانية فليس الحب مقتصر على العشق ولا العواطف التي تكنها المرأة للرجل أو العكس فتلك العلاقة دائما ماتكون مشوبة بروابط عديدة تؤدي إلى فعل المحرمات المنهي عنها وإنما هناك الحب في الله وحب العائلة وحب الأصدقاء وحب الإنسان وحب الطبيعة فحينما نتكلم عن الحب نجد كل ما في حياتنا يرتبط بتلك الكلمة فنحب طعام معين ونحب البحر ونحب

الحب, فتوى الحب, هل الحب حلال, حلال ام حرام, هل يجوز الحب, البنت تحب, الاسلام والحب, الحب في الاسلام
الأمطار ونحب الأصدقاء ونحب الآباء والآمهات ونحب الآماكن فموضوع حرمانية الحب من عدمه أمر يرجع لطبيعة توجهات الحب هل هو بنطاق شرعي أي ضوابط المنهي عنه في الشريعة فنري الأمور بشكل في الدين الإسلامي هل الحب يخالف محظورات الدين أم لايتعداها، فإذا رأينا ذلك فلا مانع فهو شيء جميل ومثال ذلك حب الزوجة لزوجها فذلك من الأشياء المباحة قولا وفعلا والسؤال المطروح علينا يبدو أنه المقصود علاقة مع شاب أو فتاة في خارج الرباط الشرعي فنجد أن النظر إلى فتاة لا تحل لك محرم شرعا فالحب الذي برباط شرعي هو الحلال وغير ذلك فهو حرام لما يعقبه من ارتكاب محرمات نهى الدين عنها كما في الحديث الشريف
قال صلى الله عليه وسلم :-

” العينان تزنيان ؛ واللسان يزني ؛ واليدان تزنيان ؛ والرجلان تزنيان يحق ذلك الفرج أو يكفر به ” رواه مسلم ومن ذلك نفهم أن كل مسببات العلاقة كالنظر والتحدث واللمس فنجد أن العلاقة في غير النطاق الشرعي تدخلنا في درب من المحرمات

وأيضا في الحديث الشريف قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -:-

” من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يخلون بإمرأة ليس معها ذو محرم منها فإن ثالثهما الشيطان ” رواه البخاري رقم 3006

فنجد أن العلاقة في نطاق غير شرعي تؤدي بنا الى فعل المحرمات المنهي عنها فالحب يأني بالمعاملة والمعاشرة فلذلك لا يجب استعجال الأمر فيودي بنا في طرق الخطأ ونبتغي مرضاة الله ليبارك لنا فيحياتنا

ومن هذه الشروط

1-ان يكون الحب خاليا من كافة أنواع المخالفات الشرعية مثل الملامسة والتقبيل والمفاخذة وغيرها من الأمور لانها في هذا الوضع مازالت لا تحل له ورسول الله صلى الله عليه وسلم قال ((لان يطعن في راس احدكم بمخيط من حديد خير له ان يمس امرأة لا تحل له))
2-أن لا يصافحها أو يسلم عليها ، وذلك لان المصافحة لاتجوز في الإسلام بين الرجل والمرأة الاجنبية
3-أن لا يلهي الحب المتحابين عن عبادة الله وذكره تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم
4-يفضل أن يكون الشخص المحب من الأشخاص الذين يستطيع كبح أنفسهم وجوارحهم ، ولذلك يقول الامام ابن القيم رحمه الله تعالى : انما الكلام في العشق العفيف من الرجل الظريف الذي يأبى له دينه وعفته ومروءته ان يفسد ما بينه وبين الله تعالى
5-الا يتعرض الشخص لمحبوبته بالذكر كأن يقوم بذكر اسمها في جماعة من الناس ولذلك يقول العلامة ابن القيم فعليه كتمان ذلك وان لا يفشيه الى أحد من الخلق
6-أن لا يستخدم أياً من الطرق الشركية في الوصول الى محبوبته ،ويقول ابن القيم في ذلك : فان استعان العاشق على وصال معشوقه بشياطين من الحب اما بسحر او استخدام او نحوذالك ضم الى الشرك والظلم والكفر والسحر
7-ان يكون ذلك الحب شريفاً عفيفا ً كما نص على ذلك ابن القيم رحمه الله تعالى ،وأن لا يحاول ان يخلو بها لقول الرسول صلى الله عليه وسلم ((لا يخلون رجل بامرأة فان ثالثهماالشيطان الاسلام جائز ، لكن ذلك ينبغي أن يكون بشروط، والدليل على ذلك قول الرسول صلى الله عليه وسلم ((لم ير للمتحابين مثل النكاح)) وحين كان مغيث يمشي خلف زوجته بعد فراقها وقد أصبحت أجنبية عنه، كانت دموعه تسيل على وجنتيه ،فقال محمد صلى الله عليه وسلم ((يا عباس الا تعجب من حب مغيث لبريرة ومن بغض بريرة مغيثا!)) ثم قال لها الحبيب صلوا عليه عليه افضل الصلاة قال لها ((لو راجعته)) فقالت بريرة اتامرني؟!فقال النبي صلى الله عليه وسلم ((انما انا شافع))قالت لا حاجة لي فيه .

الحب, فتوى الحب, هل الحب حلال, حلال ام حرام, هل يجوز الحب, البنت تحب, الاسلام والحب, الحب في الاسلام

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

الكاتب reema

reema
reema

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة