ما لا نعرفه عن اهمية القراءة

img

  • في فترات ماضية كان الكثير من مؤيدي القراءة لأن تكون عادة من أهم العادات في المجتمع يتحدثون عن أهميتها كأداة معرفية أو تثقيفية وفي أفضل الأحوال كأداة للاطلاع على مستجدات التخصصات العملية أو الحصول على فرص عمل وكذلك للترفيهية وزيادة الخيال، ولكن الأبحاث والدراسات التي أجريت مؤخراً أثبتت وجود فوائد عديدة للقراءة على العقل في مكافحة الأمراض وكذلك في تمكين الإنسان من الحياة بشكل أفضل، وربما من أهم تلك الأبحاث بحث أجرته الأكاديمية الوطنية للعلوم الأمريكية في العام 2001 والتي تشير إلى أن الأفراد المنخرطين في عادات يستخدم فيها العقل كالقراءة يكونون أقل عرضة للإصابة بالزهايمر وهو ما يعطي أبعاداً جديدة في العلاقة مع القراءة والكتاب.
  • أهمية القراءة للإنسان تتمثل في مساعدتها للعقل على التمرين وبالطبع فالعقل كأي عضو آخر في الجسم إذ لم يتم تمرينه بشكل مستمر وملائم يتأثر سلباً ويمكن أن يؤثر على أعضاء أخرى في الجسم، وفي المقابل يمكن أن يؤثر إيجاباً في حماية الجسم من أمراض في حال تم تمرينه بشكل مستمر، وما يؤكد ذلك دراسة أعدها كريستوفر وليامز من جامعة جلاسكو والتي تشير نتائجها إلى أهمية كتب تطوير الذات – وتسمى أحياناً كتب العلاج بالقراءة – في مكافحة الاكتئاب إذ ان الاكتئاب يسلب الأفراد طاقتهم وحافزهم ويعطيهم شعوراً باليأس واستحالة التغيير، بينما قراءة هذا النوع من الكتب تحفز الأشخاص وتعطيهم جرعة أمل وبالتالي مقاولمة أعلى للاكتئاب، ويؤكد مثل هذه الدراسة دراسة أخرى أجرتها جامعة مانشيستر والتي تشير إلى أهمية هذا النوع من الكتب في معالجة الاكتئاب الحاد.
  • أمثلة عديدة وهامة للعلاقة بين القراءة وحالة الإنسان الصحية ومنها دراسة أعدتها جامعة ساسكس والتي تشير إلى أن القراءة أفضل طريقة للتخلص من التوتر بل وأكثر فائدة من شرب القهوة أو ممارسة رياضة المشي حيث تشير نتائج الدراسة على عينة الدراسة إلى انخفاض الشعور بالتوتر خلال ست دقائق فقط من بدء القراءة بحسب ما أشار جهاز تخطيط القلب، فضلاً عن دراسات أخرى تشير إلى العلاقة بين القراءة والصحة العقلية كدورية علم الأعصاب والتي تشير إلى نتائج دراسة أجريت على 294 شخصاً في سن 89 إذ أن الأشخاص المنخرطين في أنشطة ترتبط بالعقل أفضل صحة عقلية بمعدل 32% مقارنة بغير المنخرطين فضلاً عن عدد كبير من الدراسات التي تشير إلى أهمية القراءة قبل النوم للمساعدة في تهدئة العقل وتمكين الإنسان من النوم.
  • الخلاصة: القراءة لم تعد وسيلة لزيادة المعارف واكتساب المهارات والعلوم ورفع معدلات الذكاء والقدرة على التحليل والإبداع مع أهمية كل ذلك لتمكين الأفراد من النجاح في الحياة بل أثبتت الأبحاث مؤخراً أهمية القراءة كعلاج لعدد من الأمراض على مستوى الصحة العقلية وكذلك على مستوى الجسم ويتطلب الآن من الجميع إعادة النظر في العلاقة بيننا وبين القراءة.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

الكاتب baraa

baraa

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة