طريقة حدوث المد والجزر

img

كوكب الأرض ذلك الكوكب المميّز بطريقة تكوينه و بتركيبه و كونه الكوكب الوحيد الذي يصلح للحياة في هذا الكون ، و يحدث على هذا الكوكب الكثير الكثير من الظواهر الطبيعية منها ما يكون في باطنه

 و منها ما يكون في غلافه الجوي ، و منها ما يكون على سطحه ، إما في اليابسة أو في الماء ، و هذه الظواهر إما أن تكون مفيدة لنا و منها ما نعتبرها كارثة تهدد حياتنا ، و من هذه الظواهر التي سنتطرق للحديث عنها هي ظاهرة الجزر .

ما هي ظاهرة الجزر
ظاهرة الجزر هي إحدى الظواهر التي تحدث على المسطحات المائية ، و المسبب الرئيس لها هو جاذبية القمر و الشمس و دوران الأرض حول نفسها ، و ظاهرة الجزر عادةً تلي ظاهرة المد و تحدثان مرتين يومياً أي كل 12 ساعة ، و الجزر هي عبارة عن انحسار لمستوى البحر ( أو المسطح المائي ) عن اليابسة ، و هذه الظاهرة عكس ظاهرة المد التي يرتفع فيها مستوى البحر نحو الشاطئ.

كيف تحدث هذه الظاهرة
كما ذكرنا سابقاً فإنّ سبب حدوث ظاهرتي المد و الجزر هو قوة جذب القمر و الشمس للأرض و كذلك دوران الأرض حول مركزها أو ما يسمى بقوة الطرد المركزي للأرض ، فعند مرور الأرض بالقرب من القمر أثناء دورتها فإنها ستتعرض لقوة جذب كبيرة من القمر ( في هذه الحالة تكون قوة جذب القمر للأرض أكبر من الشمس و ذلك لأن القمر أكثر قرباً للأرض ) و يكون تأثير هذه القوة في الجهة المقابلة للقمر ، مما يؤدي إلى حدوث المد في تلك المناطق ، و عندما تبتعد هذه الأماكن عن القمر يحدث فيها الجزر .

أمّا بالنسبة لنسبة المد أو الجزر فذلك يعتمد على مدار الأرض و موقع القمر بالنسبة للأرض و الشمس ، فعندما تشكل كل من الشمس و القمر ضلعي زاوية و يكون مركز الأرض هو رأس هذه الزاوية فإن المد يكون ضعيفاً ، أما عند حصول الكسوف أو كون القمر محاقاً فإن المد يكون في أوجه و يصل إلى أعلى مستوى له .

لكن هل تعتبر هاتان الظاهرتان من الظواهر المفيدة لنا
طبعاً لكل ظاهرة تحدث على وجه الأرض مساوئ و فوائد ، و لكن ما يميز المد و الجزر بأنّهما تعملان على تطهير البحار و المحيطات من الشوائب الموجودة فيها ، و كذلك الأمر بالنسبة للموانئ و مصبات الأنهار ، و تعمل على تسهيل دخول السفن إلى الموانئ ، لكن تكمن سيئات المد الشديد في الخطر الذي يحدثه لحياة الناس سكان الشواطئ و الأخطار في حركة الملاحة .

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

الكاتب mohammad

mohammad
mohammad

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة